Chat with us, powered by LiveChat

جراحة شد الوجه (إزالة تجاعيد الوجه)

من المعروف أن الكثير من العوامل تساهم بشكل كبير في أذية جلدنا بشكل عام، وبشرة الوجه بشكل خاص، كالتقدم في العمر، التعرض لأشعة الشمس، الضغط والجاذبية الأرضية وغيرها من العوامل.

بالرغم من المحافظة على نمط الحياة الصحي وبذل النفيس مقابل علاجات العناية بالبشرة ،وتاريخ الصراع الطويل مع علامات تقدم العمر، لابد أن تسقط حصوننا في نهاية المطاف أمام الشيخوخة لتعبث في الوجه كيفما شاءت وتترك آثارها بعلامات لا تخطئها عين، فتغزو وجوهنا بالتجاعيد، ترهلّ الخدين، تحفر خطوطا عميقة حول الفم، وتضفي للعنق ذقناً مزدوجة مما يؤثر على تفاعلنا مع الآخرين و يجعلنا نبدو أكبر مما نشعر به في داخلنا.

إذا كنت أحد هؤلاء وترغب بإيقاف الشيخوخة وعلاماتها، والحصول على بشرة أكثر نقاءاً ومظهراً مفعم بالشباب فعملية شد الوجه ستحقق لك ذلك.

تعتبر عملية شد الوجه ثاني أكثر عمليات التجميل شيوعاً بين الرجال والنساء البالغين بعد جراحة الجفن. وفقاً لما ذكرته JAMA (مجلة الجمعية الأمريكية الطبية) أن المرضى وصفوا أنفسهم بأنهم يبدون أصغر بـ 9 سنوات على الأقل بعد خضوعهم للجراحة. عادة ما تكون نتائج العملية مذهلة وطبيعية حتى أن معظم المرضى ينصحون عائلاتهم وأصدقائهم بإجرائها كذلك.

ما هو شد الوجه؟

هو أحد الإجراءات الجراحية التجميلية التي تتضمن إزالة تجاعيد الوجه من أجل تحسين المظهر العام للوجه والفكين والحصول على بشرة مشدودة أكثر شباباَ.

ما الحالات التي يمكن علاجها عن طريق عملية شد الوجه؟

يفقد الجلد مرونته وتفقد أنسجة الوجه حيويتها إثر التقدم في العمر. لعل عملية شد الوجه لن يكون بمقدورها إيقاف عدّاد الزمن أو تقدمنا في العمر لكنها ستعيدنا لعمر الشباب ورونقه. بهذه الجراحه يمكننا أن نعالج المشاكل التالية:

  • ترهل الخدود
  • الخطوط العميقة والتجاعيد تحت الجفن السفلي والطية الأنفية الشفوية.
  • ترهل الرقبة
  • ترهل الجلد والدهون الزائدة تحت منطقة الذقن والرقبة
  • إشراقة الوجه
  • الثقة بالنفس

من هو المرشح المثالي لعملية شد الوجه؟

يمكن إجراء عملية شد الوجه لجميع الأفراد الذين يتمتعون بصحة عامة جيدة ويشعرون بالحاجة إلى تحسين مظهر وجههم. ويعتبر المريض مرشحاً مثالياً إذا كانت حالته تندرج تحت بند أو أكثر من البنود التالية :

  • يتمتع بصحة عامة جيدة.
  • يعاني من ترهل في منطقة الوجه والرقبة.
  • يمتلك بنية عظمية قوية.
  • يمتلك حد أدنى من الأنسجة الدهنية.
  • لديه تطلعات واقعية لهذا الإجراء.
  • غير المدخنين.
  • يرغب باستعادة إطلالة أكثر شباباً.

جلسة الإستشارة مع المختص قبل الجراحة:

قبل عملية شد الوجه، سوف تتناقش مع جراح MediExpert خلال جلسة الإستشارة حول المسائل التالية:

  • الأهداف الجراحية التي ترغب بتحقيقها.
  • سيتم تقييم حالتك الصحية العامة، والإستفسار عن وجود حساسية معينة والتقصي عن كافة العلاجات الطبية السابقة.
  • سيتم التقصي عن الأدوية الحالية الموصوفة أو المكملات الغذائية والفيتامينات.
  • سيتم الاستفسار عن التدخين والكحول والمخدرات.
  • الاستفسار عن التاريخ الجراحي السابق.
  • ستتم مناقشة الخيارات التجميلية المقترحة لعملية شد الوجه.
  • رسم الخطة العلاجية المتبعة.
  • تحديد نوع التخدير الذي سيتم استخدامه.
  • التقاط صور فوتوغرافية للوجه.
  • ستتم مناقشة المضاعفات المحتملة للإجراءات التجميلية لجراحة شد الوجه.

ماذا يتوجب علي القيام به قبل الجراحة؟

سوف يتم الطلب من المريض الإستعداد لجراحة شد الوجه مسبقا من أجل ضمان سهولة العملية قدر الإمكان. فيما يلي سنذكر بعض أهم التعليمات التي قد تكون مطلوبة:

  • إجراء تحاليل الدم لتقييم الحالة الصحية العامة قبل الجراحة وقد يتم طلب رسم تخطيط للقلب كذلك.
  • التحقق من التاريخ الجراحي السابق والأدوية الحالية الموصوفة إن وجدت.
  • تجنب جميع أنواع مميعات الدم وبعض الأدوية المضادة للالتهابات قبل 10 أيام على الأقل من الجراحة لأنها تزيد من قابلية النزيف والكدمات.
  • التوقف عن التدخين قبل الجراحة بأسبوعين على الأقل لأنها تؤخر عملية الشفاء.
  • تجنب الكحول قبل الجراحة بأسبوع على الأقل لأنها تزيد من فترة التورم.
  • تجنب تناول أي مكملات غذائية عشبية مثل الجنسينغ أو نبات الجنكة أوفيتامين E قبل 10 أيام من الجراحة لأنها تؤدي إلى إطالة زمن النزيف.
  • شرب الكثير من الماء في الأيام القريبة من الجراحة.
  • التأكد من إعداد كمادات باردة جاهزة للاستخدام بعد الجراحة.
  • ارتداء ملابس مريحة وفضفاضة وتجنب ارتداء المجوهرات والقلائد في يوم الجراحة.
  • الصيام قبل 8 ساعات من الجراحة باستثناء الأدوية الموصوفة لعملية تجميل الشفاه.
  • التأكد من توفر الأدوية الموصوفة بعد الجراحة بما في ذلك المضادات الحيوية ومضادات الغثيان ومسكنات الألم قبل الدخول للجراحة.
  • التأكد من تجهيز السرير بالكثير من الوسائد لأن ارتفاع الرأس يقلل من التورم بعد الجراحة.
  • التأكد من مرافقة أحد أفراد العائلة أوالأصدقاء لتقديم الرعاية والمساعدة في الليلة التي تلي الجراحة.
  • تجنب أي مراهم أو عطور أو مستحضرات تجميل يوم الجراحة.
  • تجنب استخدام مثبت الشعر يوم الجراحة

متى يمكن الحصول على شد الوجه؟

من أبرز مميزات عملية شد الوجه أنها غير محصورة بعمر معين، وإنما هي قرار شخصي يتخذه المريض بمجرد استعداده جسدياً ونفسيا لها. إذا كنت شخصاً يعتقد أن الجلد المتجعد على وجهه يعكس صورة أخرى مختلفة عن تلك التي تكمن في نفسه اليافعة، فإن الإجراء هذا قد خُلق لك.

يتفاوت أعمار المرضى الخاضعين لإجراء شد الوجه من أواخر الثلاثينيات وحتى السبعينيات والثمانينيات من العمر ، جميعهم يتوقون لاستعادة مظهر أكثر شباباً.

أنواع جراحة شد الوجه:

لدى MediExpert أساليب جراحية تخدم احتياجات كل مريض على حدة ، آخذين بعين الإعتبار أهدافهم الجمالية الخاصة، والحالة الصحية كذلك. إن لعملية شد الوجه ستة أنواع مختلفة، فيما يلي شرح كل نوع على حدة :

شد الوجه المصغر

هي عملية تجميلية تساهم في معالجة الحالات التي تعاني من درجة خفيفة من ترهل بشرة الوجه دون أن تطال منطقة الرقبة. بواسطة هذا الإجراء المحافظ نقوم بشد الأنسجة العميقة من البشرة من خلال شقوق صغيرة عادة ما تجرى خلف خط الشعر حول الأذن بهدف إخفاء الآثار التندبية للجلد. يتم بعد ذلك رفع أنسجة الخد وتثبيتها.

بشكل عام يفضل هذا الإجراء في المرحلة المبكرة قبل ظهور علامات الشيخوخة، مما يساهم في تأخير الحاجة لإجراء جراحة أكثر تعقيدا لعدة سنوات أخرى.

شد الوجه التقليدي

وهو إجراء مناسب للأشخاص الذين لديهم علامات شيخوخة متوسطة أو متقدمة، في منطقة منتصف الوجه والرقبة، حيث يتم إزالة الجلد المترهل والدهون الزائدة (خصوصا عند الرقبة)، ثم إجراء الشقوق خلف خط الشعر حول الأذن لإخفاء التندبات ضمن تجعدات الجلد الطبيعية. بعد إجراء رفع الجلد يتم شد العضلات السفلية وإزالة الدهون الزائدة. تتبع هذه المرحلة تنعيم البشرة المتبقية وإعادة صقلها. عادة ما يتم دمج هذا الإجراء مع شد الرقبة، منعا لتفاوت شكل الجلد ومظهره بين الوجه والرقبة إذا ما تم إجراء شد للوجه فقط.

شد الوجه المتوسط

يتم إجراء الشد في منطقة منتصف الوجه فقط لتصحيح ترهل الخد، ولا يتم استهداف الرقبة والجبين. يتضمن الإجراء عدة شقوق صغيرة منها ما يكون على خط الشعر وشقوق أخرى في دهليز الفم لإزالة الطبقة الدهنية من عضلات الوجه السطحية وإعادة وضعها في المكان المطلوب.

هذا الإجراء مناسب بشكل عام للحالات التي تتراوح أعمارهم بين 40- 50 سنة ممن يرغبون بشد منطقة منتصف الوجه، وتحسين مظهر الخطوط، وإزالة الطيات الأنفية الشفوية، فيتمتع المريض في النهاية بمظهر جذاب لمنطقة الخد.

شد الهيكل العضلي السطحي للوجه (SMAS)

الهيكل العضلي السطحي للوجه عبارة عن نظام معقد من العضلات والنسيج الضام التي تفصل بين بشرة الجلد والأعصاب وبين أنسجة الوجه العميقة. خلال هذا الإجراء يتم فصل الجلد مبدئياً عن الهيكل العضلي السطحي وبعد ذلك يتم قص جزء من العضلات وإعادة تموضعها في الجزء العلوي من الوجه مع شد الجلد والعضلات الوجهية بنفس الوقت وتشكيلها بحسب ما تتطلبه الحالة. هذه التقنية تسمح برفع جيد للخد وتصحيح ترهل أسفل الوجه والرقبة.

شد الوجه العميق

تشبه هذه التقنية عملية شد الهيكل العضلي السطحي للوجه مستخدمةً الطيات الأنفية الشفوية العميقة (الخطوط بين الأنف والفم) لتحقيق أفضل رفع لأنسجة الخد والأنسجة العميقة للوجه. هذا الإجراء يحقق نتائج تجميلية رائعة تدوم لمدة 10 – 15 سنة مقارنة بالعمليات الأخرى، حيث يشمل التصحيح الجراحي منطقة منتصف الوجه والهيكل العضلي والعظمي والأنسجة الدهنية كذلك. فعندما يتم رفع عضلات الوجه مع الطبقة الدهنية يعاد وضعهم في منطقة منتصف الوجه والعظم الوجني. يتناسب إجراء شد الوجه العميق مع الأفراد الأكبر سناً الذين يعانون من درجة ترهل جلد شديدة. وهو الخيار الأفضل للمدخنين.

شد الوجه بالخيوط

شد الوجه بالخيوط هو أكثر إجراء محافظ من بين الجراحات التجميلية للوجه ويمكن إجراؤه بدون تخدير عام. وهو الأكثر شيوعا بين الأفراد الذين تتراوح أعمارهم بين 30 – 40 سنة ،والذين يحتاجون لتصحيح بسيط للترهل في منطقة الطيات الأنفية الشفوية والجبين وحول منطقة العين. حيث يُعتمد على إدخال إبر رقيقة مجوفة مرتبطة بخيط شائك يعمل كالخطاف، يقوم بتجميع طبقات الجلد وشدها باتجاه صاعد كلما عبرت هذه الإبر من خلال الأنسجة الدهنية تحت الجلد، دون الحاجة لإجراء شقوق جراحية. تدوم نتائج شد الوجه الخيطي لمدة 2-3 سنوات.

خطوات شد الوجه

فيما يلي شرح لخطوات جراحة شد الوجه التقليدية.

إجراء التخدير

يتم إجراء جراحة شد الوجه عادة تحت التخدير الوريدي أو التخدير العام. سيختار جراح MediExpert تقنية التخدير بناء على نوع الجراحة التي سيتم إجراؤها وسيتم توضيحها للمريض في جلسة الإستشارة.

إجراء الشق الجراحي

يختلف الشق الجراحي بحسب نوع الإجراء المختار كما تم شرحه . عادة تبدأ عملية شد الوجه التقليدية بإجراء شق عند خط الشعر فوق وأعلى الأذن مباشرة باستخدام الليزر أو المشرط ويمتد تحت شحمة الأذن وينتهي عند خط الشعر خلف الأذن. ليتم بعد ذلك رفع الجلد بلطف وشد الهيكل العضلي والجلد، ثم يتم إزالة الأنسجة الدهنية والجلدية الزائدة أو إعادة وضعها حسب ما تتطلبه الحالة.

قد تدعو الحالة لدى بعض المرضى إلى إجراء شق ثاني تحت الذقن لتحسين مظهر الرقبة أيضاً. في جميع الحالات، تتمثل أولوية الجراح دوماً في إجراء الشقوق ضمن طيات الجلد الطبيعية أو عند خطوط الشعر بهدف إخفاء الآثار التندبية بعد الجراحة.

إغلاق الشق الجراحي

يتم إغلاق الشقوق بواسطة خيوط صغيرة للغاية أو مشابك معدنية لتقليل الندبات.

فوائد جراحة شد الوجه:

يمكن لجراحة شد الوجه أن تحدث تغييراً هائلاً في المظهر العام للوجه من خلال ما يلي :

  • الحصول على مظهر أكثر شباباً.
  • عنق أملس.
  • حدود واضحة للفك.
  • استبدال مظهر الحزن أو الإرهاق والشيخوخة بمظهر أكثر شبابا وحيوية.
  • حدود واضحة لخطوط الإبتسامة.
  • خدود ناعمة.
  • تعزيز الثقة بالنفس.
  • نسبة رضى عالي للمرضى.
  • نتائج طويلة الأمد.

ما النتائج المتوقع حدوثها بعد الجراحة فورا؟

تعتبر فترة ما بعد العملية مهمة للغاية من أجل تسريع الشفاء. فيما يلي شرح للنتائج المتوقع حدوثها خلال الأيام القليلة الأولى بعد الجراحة:

  • ستبقى تحت المراقبة لبضع ساعات بعد الجراحة.
  • قد تعاني من انزعاج بسيط وتورم أوكدمات لكن ستزول معظمها غالباً بعد أسبوع من الجراحة.
  • سيتم وضع ضمادة على الرأس لتخفيف التورم واستخدام أنبوب تصريف لمنع تجمع السوائل والدم تحت الجلد.
  • قد تظهر بعض أعراض الإنزعاج من منطقة الرقبة والوجه.
  • وضع ضماد بارد على العين.
  • غسل الشعر من قبل التمريض في المستشفى قبل المغادرة.

كم تستغرق عملية شد الوجه؟

عادة ما تكون مدة الجراحة بين الساعة والنصف إلى الساعتين والنصف في حال تم إجراء جراحة شد الوجه وحدها. من الشائع إجراء عمليات تجميلية أخرى بشكل مترافق مع عملية شد الوجه ، كتجميل الجفن ورفع الجبين أو أي إجراء تجميلي آخر، عندها ستستمر لوقت أطول وقد تستغرق من 3 إلى 7 ساعات بحسب عدد الإجراءات وتعقيدها.

كم يجب أن يكون عمري لأتمكن من الخضوع للجراحة؟

لا يوجد قيود محددة تتعلق بعمر المريض. ولكن معظم مرضانا تتراوح أعمارهم بين أواخر الثلاثين وحتى الثمانينات وما فوق.

ما شدة الألم المتوقعة بعد جراحة شد الوجه؟

على الرغم من أن قدرة تحمل الألم تختلف من مريض لآخر، إلا أن معظم المرضى لا تظهر لديهم سوى آلام بسيطة لحسن الحظ، وقد يشتكي المرضى من إحساس بالشد والإنزعاج نتيجة التورم في ال2 إلى 5 أيام التالية للجراحة. أغلب المرضى يتوقفون عن تناول المسكنات بعد 48 ساعة و نادراً ما يشتكون من آلام شديدة.

هل ستخلّف عملية شد الوجه ندوباً ؟

من أبرز أهداف جراحة التجميل أن تكون الندبات غير مرئية، حيث يحرص الجراحون على أن تكون الشقوق مخفية بشكل جيد عند خطوط الشعر وضمن تجاعيد الجلد الطبيعية.

كم من الوقت أحتاج للتعافي؟

فترة التعافي في المتوسط تمتد من 7-10 أيام بعد الجراحة تبعاً لنوع الإجراء المنفذ وقد تستغرق 3 – 5 أسابيع للتعافي بشكل كامل من عملية شد الوجه. يعاني معظم المرضى من إزعاج خفيف أو حدوث بعض التورم والكدمات أو الخدر وتغير لون الجلد ويتم وصف الأدوية المناسبة لهم.

بشكل عام ستتراجع هذه الأعراض تدريجياً خلال أسبوع إلى أسبوعين بحسب نوع عملية شد الوجه المنفذة. ومما يساهم في اختصار فترة التعافي إبقاء الرأس مرتفعاً واستخدام الوسائد عند النوم حتى يزول التورم بشكل أسرع .كما ينبغي تجنب الكحول والتدخين وجميع أنواع مميعات الدم لمدة 5 أيام وتجنب الجلوس تحت أشعة الشمس أو استخدام مجفف الشعر والساونا والبخار لعدة أسابيع من أجل تسريع فترة الشفاء وتحقيق أفضل النتائج.

هل أستطيع منع حدوث الكدمات؟

معظم المرضى ستظهر لديهم الكدمات إلى حد ما، ولكن يمكن التقليل منها باستخدام Arnica قبل يومين من الجراحة واتباع إرشادات الجراح بشكل جيد.

هل أحتاج إلى البقاء في المستشفى بعد الجراحة ؟

عادة ما يكون الإجراء في العيادة الخارجية ولا يلزم المبيت في المستشفى.

متى تتم إزالة الغرز؟

تتم إزالة الغرز عادة في غضون أسبوع بعد الجراحة إذا لم تكن قابلة للإمتصاص.

متى يمكنني العودة للعمل؟

يمكن لمعظم المرضى العودة للعمل في غضون 7 -10 أيام بعد إجراءات شد الوجه الكبرى مثل شد الوجه العميق أو المتوسط أو شد الهيكل العضلي السطحي للوجه SMAS. أما بالنسبة لشد الوجه المصغر أو بالخيوط فيمكن العودة للعمل خلال يوم أو يومين وبحسب الجهد البدني الذي يتطلبه عملكم، سيوضح جراح MediExpertالتاريخ الذي يمكن عنده استئناف العمل.

هل يمكنني القيادة بعد الجراحة؟

يمكن البدء بالقيادة بعد 4-5 أيام من الجراحة.

متى يمكنني الاستحمام بعد الجراحة؟

يسمح بالاستحمام بعد يوم أو يومين من الجراحة، وسيقوم الجراح بتوضيح الفترة المناسبة لذلك بحسب نوع الجراحة التي تم إجراؤها.

متى يمكنني البدأ بممارسة التمارين؟

يمكن استئناف التمارين الخفيفة بشكل عام في غضون 10 أيام بعد الجراحة. أما التمارين الشاقة كالجري ورفع الأثقال فيجب تجنبها لمدة 5-6 أسابيع.

هل هناك أي بديل عن الخيار الجراحي للعملية ؟

يمكن لحقن المواد المالئة (Fillers) أو تقشير الجلد أو البوتوكس أن تحسن من مظهر الوجه بشكل مؤقت، أو يمكن إجراء شد الوجه بالخيوط الذي يعتبر إجراء بسيط للغاية وخياراً ثانوياً للمرضى الذين لا يرغبون بإجراء شد للوجه بشكل كامل. لكن النتائج النهائية لا يمكن أن تكون طويلة المدى وشاملة كتلك التي تمنحها جراحة شد الوجه الكبرى والتي تعطينا حلاً دائماً للحصول على وجه رائع وأكثر شباباً .

هل يمكن إجراء جراحة شد الوجه مع عمليات أخرى؟

هناك عدد من العمليات الجراحية التجميلية المختلفة التي يمكن تنفيذها لأجزاء أخرى من الوجه بشكل آمن مع هذه الجراحة ، كعملية شد الجبين) رفع الجبين) و تصحيح الحواجب و شد العنق و شد الجفن و تحسين الشفاه و جراحة الانف و الدقن ، أو الإجراءات الأخرى السطحية كالليزر أو البوتوكس، لتحقيق التناسب الجمالي للوجه بشكل كامل.

هناك فوائد من القيام بهذه العمليات الجراحية في وقت واحد من أهمها تجنب تعرض المريض لمخاطر الخضوع للعمليات الجراحية والتخدير بشكل متعدد والمساهمة أيضاً في سرعة الشفاء وتوفير الوقت والمال كذلك.

متى يمكنني رؤية النتائج النهائية؟

يمكن ملاحظة ملامح نتائج عملية شد الوجه بعد الجراحة فوراً، ولكنها لن تكون النهائية فقد يستغرق زوال معظم التورم من 4- 6 أسابيع. الشفاء التام قد يستغرق 6-9 أشهر بعد الجراحة ليتجلّى الوجه حينها بشكله النهائي.

المضاعفات المحتملة لجراحة شد الوجه:

تعتبر جراحة شد الوجه إجراءاً آمناً للغاية، إلّا أن جميع العمليات الجراحية من المحتمل فيها حدوث بعض المضاعفات. يجب على المرضى أن يوازنوا بين فوائد تحقيق الأهداف الجمالية وبين المخاطر أوالمضاعفات المحتملة للجراحة على الرغم من ندرتها.

فيما يلي بعض هذه المضاعفات :

  • مخاطر التخدير.
  • التورم والكدمات.
  • النزيف.
  • العدوى.
  • التورم المصلي أو الدموي.
  • تغير لون الجلد وعدم انتظامه
  • احتمال الحاجة لجراحة تعديلية أخرى.
  • الندبات.
  • أذية الأعصاب.
  • فقدان الشعر المؤقت أو الدائم مكان الشقوق.
  • تراكم السوائل
  • تغير الإحساس بالجلد بشكل مؤقت.
  • تموت الأنسجة.
  • صعوبة التئام الجروح.
  • تشكل خثرة وريدية عميقة، أو حدوث مضاعفات قلبية ورئوية.

إلى متى تدوم نتائج جراحة شد الوجه ؟

عادة ما تكون نتائج جراحات شد الوجه طويلة الأمد عند المحافظة على نمط حياة صحي، بل نتائج دائمة في العديد من الحالات. ومع ذلك قد يكون هناك حاجة لإجراء تعديلات طفيفة بعد عدة سنوات نظراً للعوامل المختلفة التي تؤثر على الوجه كالوراثة أو نوعية الجلد أو العوامل الخارجية مثل فقدان الوزن أو التدخين أو التعرض لأشعة الشمس. عموما سيبدو المريض أصغر سناً حتى بعد مرور السنوات مقارنة بمظهره إذا لم يتم إجراء جراحة شد الوجه له أصلاً.

استشارة مجانية

ارسل رقمك و سوف نعاود الإتصال بك قريباً
Whatsapp
Telefon