Chat with us, powered by LiveChat

شد الجسم

يمكن اعتبار فقدان الوزن إما من خلال تبني نظام غذائي تقليدي وممارسة التمارين أو من خلال إجراء جراحة لإنقاص الوزن بمثابة إنجاز هائل. ومع ذلك هناك جوانب سلبية من فقدان الوزن الضخم بما في ذلك ترهل وارتخاء الجلد واختلال التناسق بين أجزاء الجسم.

هذا النسيج الزائد سينتهي به المطاف حول الخصر والبطن والأرداف وأسفل الظهر. وما يزيد الطين بلّة، أن النسيج المترهل لا تخطئه عين حتى في الأجساد النحيفة.

لسوء الحظ، لا يمكن أن تجدي الحمية أو التمارين نفعاً بمجرد ترهل الجلد، مما يكاد يجعل الأمر ضرباً من ضروب المستحيل استعادة شكله الأصلي خاصة بعد فقدان الوزن بشكل كبير.

لحسن الحظ، يأخذ MediExpert بيدك نحو استعادة تناسق جسدك وثقتك بنفسك مرة خرى عن طريق إجراء شد الجسد بطريقة آمنة وفعالة، يتم تخصيصها حسب الاحتياجات الفردية.

ما هو شد الجسم؟

شد الجسم هو إجراء جراحي مصمم لإزالة الجلد الزائد والدهون من الوركين والبطن والفخذين والأرداف من أجل تحسين مظهر الجسم السفلي عن طريق تحسين تناسق الشكل أو الحجم.

هذا الإجراء هو شكل من أشكال جراحة شد الجسم التي يمكن أن تعيد الخصر الضيق، البطن المسطحة والتناغم بين أجزاء الجسم المختلفة.

أسباب شد الجسم

على الرغم من نمط الحياة الصحي، وعدد لا يحصى من الحميات الغذائية والتدريبات، لا يزال بعض الأفراد غير راضين عن مظهر جسدهم.

الأشخاص الذين يخضعون لعملية شد الجسم عادة ما يملكون واحد من العوامل التالية:

  • جلد مترهل
  • جسم غير متناسق
  • صعوبة باختيار الملابس
  • عدم جدوى التدريبات في شد الترهلات
  • ترهل الجلد بسبب فقدان الوزن
  • فقدان الثقة بالنفس

من هو المريض المناسب للحصول على شد الجسم؟

بما أن عملية شد الجسم هي إجراء معقد، فمن المهم للغاية بالنسبة للمريض أن يستوفي معاييراً محددة تؤهله من الخضوع للجراحة. قد يتم اعتبارك مرشحاً جيداً إذا كنت:

  • فقدت 30-45% من ذروة وزن جسمك
  • استقر وزنك على الأقل قبل ستة أشهر من الجراحة
  • تعاني من ترهل الجلد وتجمع الدهون والأنسجة غير المرغوب فيها في واحد أو عدة مناطق من الجسم
  • تتمتع بصحة عامة جيدة وليس لديك حالات طبية تزيد من مخاطر الجراحة
  • صحة نفسية جيدة
  • لا تخططين للحمل بعد الجراحة
  • يمكنك الحفاظ على نظام غذائي صحي وممارسة تمارين بعد العملية
  • غير مدخن أو أقلعت عن التدخين
  • لا تشرب الكحول بكثرة
  • لديك تطلعات إيجابية واقعية حول الإجراء
  • فهم كامل وقبول المخاطر المرتبطة بالإجراء

قبل الجراحة

يجب تنفيذ ما يلي قبل إجراء الجراحة للتأكد من تمتع المريض بصحة كافية تسمح له بإجراء العملية:

  • الابتعاد عن التدخين والكحول لبضعة أسابيع
  • إجراء اختبارات طبية شاملة
  • اتباع نظام غذائي صحي
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.
  • الحفاظ على وزن مستقر
  • تجنب جميع أنواع مميعات الدم
  • كما سيتم التقصي الشامل للأدوية لارتباطها بحدوث مضاعفات
  • الاحتياط من الإصابة بالأمراض
  • شرب الكثير من المياه.
  • التنظيف الجيد للبشرة
  • الصيام قبل 12 ساعة على الأقل من الإجراء
  • نيل قسط كاف من النوم

أنواع إجراءات شد الجسم

يستخدم rtMediExpe أربعة أنواع مختلفة من عمليات شد الجسم. يتم تصنيف هذه الإجراءات وفقاً لأجزاء الجسم المستهدفة لإزالة الدهون، الجلد الزائد والأنسجة حسب احتياجات المريض والأهداف المنشودة.

شد الجسم العلوي Mid-Body Lift

تشمل عملية شد الجسم العلوي تقريباً إحداث التغيرات في معظم النصف العلوي من الجسم. يمكنها تجميل الثديين والجزء العلوي من الذراعين والظهر وإزالة الجلد الزائد وشد الأنسجة المتبقية. وهي مثالية للمرضى الذين يعانون من ترهل الثديين والذراعين العلويين والتجمعات الدهنية على طول الظهر. يمكن للنساء أيضاً الاستفادة منها لشد الترهل في ثدييهن وتجميلها.

بعض الأسباب لشد الجسم العلوي هي:

  • الجلد الزائد بعد الحمل
  • وجود لفائف دهنية على الظهر
  • الجلد الزائد في الجزء العلوي من الجسم التالي لفقدان الوزن
  • الإحباط وتدني تقدير الذات بسبب الجزء العلوي من الجسم

شد أوسط الجسم Mid-Body Lift

يعرف باسم "رأب الجذع" وهو إجراء جراحي يستهدف الوركين والبطن والأرداف والفخذين ومناطق العانة وأسفل الظهر، ويتضمن شقاً محيطياً يمتد على كامل الجذع.

يفضل العديد من الأفراد هذا النوع من عمليات شد الجسم على شد الجسم السفلي حيث ينتج عن ذلك مظهر انسيابي في البطن والردفين والفخذين.

شد الجسم السفلي Lower Body Lift

يعرف شد الجسم السفلي أيضاً باسم "شد محيطي" أو "استئصال الحزام الشحمي" وهو إجراء جراحي يستهدف الجزء السفلي من الجسم بالكامل بما في ذلك الوركين والبطن والأفخاذ ويشمل إجراء شد البطن وشدّ الأرداف وشد الفخذ.

تنحت العملية الجزء السفلي للجسم بالكامل عن طريق شد منطقة الفخذ، تضييق محيط الخصر وإزالة الجلد الزائد في الفخذين وشد الأرداف. على الرغم من أن هذا الإجراء هو الأكثر كلفة من جميع الأنواع، إلا أنه يعتبر أيضاً النوع الأكثر رواجاً لشد الجسم بين المرضى.

شد الجسم الكلي 

يعرف شد الجسم الكلي باسم "شد كامل الجسم " ، وهو مزيج من الشد السفلي والعلوي من أجل تحقيق تجديد كامل للجسم. إجراء شد الجسم الكلي ﻣﻔﯾد ﻟﻸﻓراد اﻟذﯾن يعانون ﻣن ﻣروﻧﺔ اﻟﺟﻟد واﻟﺟﻟد اﻟزاﺋد وتراكم اﻟدھون في ﺟﺳﻣﮭم ﺑﺄﮐﻣﻟﮫ.

عملية شد الجسد في MEDIEXPERT خطوة بخطوة

يتم اتخاذ الخطوات التالية ضمن العملية العادية. سيناقش جراح MediExpert تفاصيل الخطوات التي يجب اتخاذها خلال الاستشارة قبل الجراحة.

  • حقن المخدر

يتم إجراء شد الجسد في العادة تحت تخدير عام.

  • الشق الجراحي

    يختلف طول الشق والأنماط بشكل كبير بناء على ما يلي:

    • موقع الجلد الزائد المراد إزالته
    • نوع شد الجسم المراد تنفيذه
    • درجة التصحيح
    • كميةالجلد الزائد المراد إزالتها
    • تقدير الجراح
    • الاحتياجات الشخصية للمريض وتفضيله

    يتعامل شد الجسم السفلي النموذجي مع الخصر والأرداف والبطن والوركين والفخذين ضمن إجراء واحد. يتم إجراء شق محيطي حول الجسم من أجل إزالة الجلد الزائد والدهون وشد الأنسجة وفقاً لذلك.

    تشبه الندبة الموجودة في البطن ندبة عملية شد البطن التي تقع فوق شعر العانة. ستكون الأولوية دائماً بوضع الشقوق بطريقة استراتيجية بأماكن غير ملحوظة بحيث يتم تغطيتها بواسطة خط الملابس الداخلية.

    يمتد الشق على الأرداف ويمكن للشق إما أن يستقر على الأرداف أو يتجه للأعلى نحو الظهر اعتماداً على الكمية الفائضة من الدهون والجلد.

    قد يوصي جراح MediExpert في بعض الأحيان بعملية شفط الدهون بالتزامن مع شد الجسم من أجل تحقيق تناسق أفضل بشكل عام.

    إغلاق الشقوق

    يتم إغلاق الشقوق بخيوط عميقة ومواد لاصقة وملاقط جلد. قد يتم وضع أنابيب التصريف المؤقتة تحت الجلد لتصريف السوائل والدم.

    فوائد إجراء شد الجسم

    • التخلص من الجلد الزائد بعد انخفاض في الوزن
    • القدرة على إتمام عدة إجراءات جراحية بوقت واحد
    • جراحة مخصصة لتلبية الاحتياجات الفردية للمرضى
    • سيتم اكتساب مظهر أكثر جاذبية وشباباً
    • التأثير النفسي الإيجابي الذي يتركه تحسن المظهر
    • تحسين القدرة على ممارسة الأنشطة اليومية.
    • مجموعة أوسع من خيارات للملابس
    • سهولة تنظيف الجسم
    • شد الجلد المترهل
    • استعادة الثقة بالجسم

    كم يستغرق إجراء شد الجسم؟

    يمكن أن يستغرق إجراء شد الجسم ما بين 5 إلى 10 ساعات، حسب اتساع نطاق الجراحة.

    هل هذا الإجراء متاح للنساء فقط؟

    في حين أن ما يقرب من 90% من المرضى هم من النساء، يتم تنفيذ هذا الإجراء على الرجال كذلك.

    هل تؤلم عملية شد الجسم؟

    لن يشعر المريض بأي نوع من الألم أثناء العملية، حيث يتم تنفيذ الإجراء تحت التخدير العام. يشعر معظم المرضى بالألم الشديد بعد العمل الجراحي لا سيما في الأيام الأولى بعد الجراحة ويمكن تخفيف الألم بالأدوية وحتى يزول تدريجياً خاصة في نهاية الأسبوع الأول.

    هل ستخلّف عملية شد الجسم ندوباً؟

    عادة ما تكون جراحات شد الجسم واسعة النطاق وعادة ما ينتج عنها بعض الندوب الواضحة. يختلف التندب حسب كمية الأنسجة المزالة وكذلك حجم الجسم وشكله.

    ومع ذلك، فإن جراح MediExpert يبذل قصارى جهده لتصغير الندبة ما أمكن و التقليل من ظهورها عن طريق وضع الشقوق في أماكن غير ملحوظة قدر الإمكان بحيث يمكن إخفاء الندوب بواسطة معظم الملابس الداخلية.

    ستكون الندوب واضحة للغاية خاصة في أول أسبوعين بعد العملية. سيتلاشى لون الندوب بعد بضعة أشهر ويقل وضوحها على مرّ السنين.

    ستتم مناقشة مواقع الشقوق وشكل الندبات المحتمل بالتفصيل قبل الجراحة. بغض النظر عن فترة التعافي من الندوب، يعرب معظم المرضى غالباً بسعادتهم بالنتائج الجمالية للجراحة وتفوقها الكبير على سلبيات الندوب التي خلّفها الإجراء.

    كم هو وقت التعافي؟

    يعتبر شد الجسم إجراءاً جراحياً كبيراً ويتطلب فترة تعافي مطولة. مباشرة بعد الجراحة، سيتم تطبيق الضمادات على الشقوق ويمكن إدخال أنبوب رفيع تحت الجلد مؤقتاً من أجل تصريف أي فائض من الدم والسوائل.

    التورم والكدمات شائعان جداً بعد الجراحة التي يمكن التقليل منها باستخدام مسكنات الألم في البداية إما الفموية أو عن طريق الحقن في الوريد. يتم تراجع معظم التورم بعد أسبوعين، بينما يستمر التورم الطفيف لعدة أسابيع أخرى. من ناحية أخرى، تكون الكدمات واضحة خلال الأسبوعين الأولين، ويتوقع أن تتلاشى خلال فترة شهر يتبعها بضعة أسابيع أخرى لزوال التورم المتبقي الثانوي.

    تستخدم الملابس الضاغطة للحد من أي إزعاج ممكن. من المفضل القيام بالمشي الخفيف من أجل تقليل احتمال حدوث جلطات الدم. يتم تقييد بعض الأنشطة مثل التمارين الرياضية، رفع أكثر من 2 كغ، والانحناء والإجهاد بشكل صارم حتى يتم التعافي بشكل كاف بعد العملية.

    على الرغم من أن وقت التعافي قد يختلف من مريض إلى آخر بناء على وضعه الخاص، وكذلك يعتمد على مدى اتساع الإجراء. إلا أن معظم الأشخاص يستأنفون الأنشطة اليومية في غضون أسبوعين بعد الجراحة.

    هل أحتاج إلى المبيت في المستشفى بعد شد الجسم؟

    يبقى معظم المرضى في المستشفى بين 24-48 ساعة بعد العملية. لذلك سنحرص على التأكد من قيام شخص ما بتوصيلك أو إرسالك إلى المنزل أو إلى الفندق برفقة سائق. يستحسن تواجد أحد ما إلى جانبك للاعتناء بك خاصة خلال الأسبوع الأول بعد الجراحة لتسهيل الشفاء.

    متى يمكنني العودة للعمل؟

    معظم المرضى قادرون على العودة إلى العمل غير المجهد في غضون أسبوعين أو ثلاثة بعد الجراحة.

    متى يمكن أن أبدأ التمارين؟

    ينصح عادة باستئناف الأنشطة البدنية الشاقة بعد 6-8 أسابيع من الإجراء.

    هل يمكنني القيادة بعد العملية؟

    يجب تجنب القيادة لمدة 10-14 يوم بعد الجراحة

    هل يمكن أن يمثل شفط الدهون حلّاً بديلاً لشد الجسم؟

    لا يمكن لشفط الدهون أن يحل محل فوائد شد الجسم. لأن شفط الدهون هو إجراء مناسب لإزالة التجمعات الدهنية ولا يعالج الجلد الزائد والمترهل، في حين أن عملية شد الجسم يمكن أن تستهدف الجلد الزائد والمترهل وكذلك الأنسجة الدهنية.

    متى تتم إزالة الغرز؟

    معظم الغرز داخلية قابلة للذوبان، وإلّا سيتم إزالتها في غضون أسبوع أو أسبوعين. تتم إزالة أنابيب التصريف عادة في غضون أيام قليلة بعد الجراحة.

    ما هي الآثار الجانبية المحتملة والمضاعفات؟

    جميع العمليات الجراحية تحمل المخاطر إلى حد معين. أما بالنسبة لشد الجسم، فهناك المزيد من المخاطر مقارنة بجراحة التجميل المعيارية.

    المخاطر المحتملة تشمل:

    • نزيف
    • عدوى
    • تهتك الشق
    • ارتخاء الجلد
    • تموت الأنسجة
    • عدم تناظر
    • تشكل ندبة غير طبيعية
    • تراكم السوائل

    المخاطر المحتملة النادرة تشمل:

    • خثار الأوردة العميقة
    • مخاطر التخدير
    • الصمّة الرئوية
    • الالتهاب الرئوي
    • خثار الأوردة العميقة
    • احتشاء العضلة القلبية

    تشمل الآثار الجانبية المحتملة ما يلي:

    • تورم
    • كدمات
    • الشعور بالألم
    • تندب مشوه
    • الشعور بالخدر
    • الاكتئاب

    ما هي النتائج التي أتوقعها؟ هل ستكون النتائج دائمة؟

    على الرغم من أن شكل جسم كل مريض ونتائجه قد يختلفان بناء على عدد من العوامل المختلفة مثل الوراثة، الالتزام بالتمارين ، النظام الغذائي، وحالة الجسم قبل الجراحة. فضلاً عن الرعاية اللاحقة للعمليات الجراحية، فإن شد الجسم عادة ما يوفر نتائج مذهلة خاصة للمرضى الذين يعانون من زيادة الوزن أو السمنة بشكل طفيف.

    يمكن تخصيص الإجراء لتلبية الاحتياجات الفردية للمرضى، ويمكن ملاحظة النتائج في الجسم فوراً بعد الجراحة. بعد بضعة أشهر من فترة التعافي، يمكن للمرضى التمتع بتحسن هائل في القدرة على ممارسة الرياضة.

    يمكن أن تلازمك النتائج حتى بقية حياتك ما دمت تتبع أسلوب حياة صحي وتحافظ على وزن مستقر. من الطبيعي أن يفقد الجلد بعض مرونته وشدته مع زحف الشيخوخة في الجسم إلا أن معظم التحسن يكون دائماً.

    متى يمكنني رؤية النتائج النهائية؟

    تكون نتائج شد الجسم فورية ومرئية على الفور. ومع ذلك قد يستغرق الأمر عدة أشهر لتقدير النتائج النهائية تماماً بعد زوال التورم. قد يستغرق الأمر ستة أشهر إلى سنة لتتجلّى النتائج النهائية.

استشارة مجانية

ارسل رقمك و سوف نعاود الإتصال بك قريباً
Whatsapp
Telefon